Loading

“عم حسن”.. فقير غاني تمنى الحج فحققت تركيا أمنيته

بواسطة: | 2017-08-22T12:43:21+00:00 الإثنين - 21 أغسطس 2017 - 11:55 م|الأوسمة: |
تغيير حجم الخط ع ع ع

أثارت قصة الغاني العم “حسن عبد الله” الذي تكفلت الخارجية التركية برحلة حج له، اهتمام كثير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

وفي التفاصيل، التقى العم “حسن عبد الله” بفريق قناة “TRT” التركية أثناء تصويرهم في غانا بطائرة بدون طيار، وهو ما أثار تعجب الرجل البسيط، ما دفعه للتساؤل إذا كان هناك طائرات مثلها أكبر حجما تأخذه لمكة.

كلمة الرجل التي خرجت بعفويه شديدة لاقت مكانا في قلوب الأتراك بعد أن نشر أحد أفراد الفريق تغريدة انتشرت كالنار في الهشيم، وأعلن عدد من المشاهير ورجال الأعمال رغبتهم في الوصول لعم حسن، لتحقيق أمنيته.

وأعلنت الخارجية التركية تكفلها برحلة حج للعم حسن، وهو ما تفاعل معه ضابط في السفارة التركية، وأوصل العم حسن بأحد الهيئات الخيرية التركية بغانا والتي أوصلته بدورها إلى تركيا تمهيدا لسفره لأداء فريضة الحج.

وقال نائب رئيس “جمعية الصداقة والتضامن” في غانا، إن المحامي التركي، “جهاد غوك دمير”، الذي رافق المواطن الغاني مع الشرطي “صامد”، إلى مطار أتاتورك الدولي في إسطنبول لتوديعه إلى الأراضي المقدسة، أكد أن العديد من المواطنين الأتراك ورجال الأعمال تواصلوا معهم من أجل دفع نفقات الحج للمسن الغاني.

بدوره، قال الشرطي التركي إنه وصل إلى المسن الغاني بفضل جهود سفارة بلاده في “أكرا”، وتدخل وزير الخارجية “مولود جاويش أوغلو” شخصيا من أجل تسهيل إجراءات قدومه إلى تركيا ومنها إلى مكة المكرمة لأداء فريضة الحج وتحقيق حلمه.

ولفت الشرطي التركي إلى أن زوجته هي التي رأت صورة المسن الغاني على شبكة التواصل الاجتماعي، وقام هو بدوره بالتواصل مع سفارة بلاده في غانا، مشيرا إلى أن “جاويش أوغلو” تدخل في الموضوع من أجل تسهيل إجراءات سفر عبد الله.

وتابع: “وزارة الخارجية أرادت أن تتكفل بجميع مصاريف العم عبد الله، لكني أصررت على تحمل النفقات، لقد نجحت في ذلك من خلال الأموال التي كنت أدّخرها منذ 6 أشهر، وبفضل أصدقائي وأقربائي. أدعو الله أن يتقبل منا ذلك”.

وانطلق “عبد الله” إلى المدينة المنورة من مطار أتاتورك الدولي في إسطنبول عبر طائرة مجدولة تابعة للخطوط الجوية التركية، معربًا عن سعادته لتحقيق حلمه، معربا عن شكره لتركيا وشعبها ولكل من ساهم في رحلته إلى الحج.


اترك تعليق