Loading

دارسة: كسور الفخذ بين كبار السن تجعلهم أكثر عرضة للوفاة

بواسطة: | 2017-09-10T23:27:41+00:00 الأحد - 10 سبتمبر 2017 - 11:27 م|الأوسمة: , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

كشفت دراسة حديثة أن الأفراد الأكبر سنا، الذين يعانون من كسور في الورك تزيد احتمال موتهم أكثر من 3.5 مرات في غضون 12 شهرا مقارنة مع نظرائهم غير المصابين بهذا الكسر.

واشارة الدراسة إلى أن كسور الفخذ بين كبار السن من الرجال، من المرجح أن تكون عاملا مساهما فى 72% من الوفيات فى غضون 12 شهرا بعد دخول المستشفى متأثرين بالإصابة، وكانت معدلات الوفيات الزائدة أعلى لدى الذكور منها لدى الإناث، وفى الفئة العمرية 65-74 سنة مقارنة بالفئات العمرية الأكبر سنا.

ونظرت الدراسة فى وفيات 12 شهرا من كبار السن الذين يقدمون إلى المستشفيات فى أستراليا مع كسر الفخذ، وربط الفريق البحثى بين بيانات المستشفيات والوفيات من أربع ولايات أسترالية، وشملت الدراسة 9 آلاف و748 فردا تخطت أعمارهم الـ65 سنة، والذين دخلوا المستشفى مع تشخيص أولى لكسر الفخذ فى عام 2009، ليتم مقارنة عوامل العمر و الجنس مع مجموعة من الأفراد غير المصابين.


اترك تعليق