Loading

نكاية في أولاد زايد .. بلدية أنقرة تسمي شارع سفارة الإمارات “فخر الدين باشا” رسميا

بواسطة: | 2018-01-09T17:15:01+00:00 الثلاثاء - 9 يناير 2018 - 5:15 م|
تغيير حجم الخط ع ع ع

أعلنت بلدية أنقرة الكبرى تغيير اسم الشارع المؤدي إلى سفارة دولة الإمارات إلى “فخر الدين باشا” تيمنا بالقائد العثماني الذي دافع عن المدينة المنورة في وجه القوات البريطانية إبان الحرب العالمية الأولى.
وأعلن رئيس بلدية أنقرة الكبرى “مصطفى تونا”، على حسابه بموقع تويتر، أن مجلس البلدية قرر في أول اجتماع له خلال العام الجديد، تغيير اسم الشارع والزقاق الذي توجد فيه سفارة الإمارات العربية المتحدة في أنقرة، حيث تم استبدال اسم الشارع 609 بـ “مدافع المدينة”، والزقاق 613 بـ “فخر الدين باشا”.

وأضاف أن عنوان سفارة الإمارات العربية المتحدة في أنقرة ستكون في شارع مدافع المدينة، وزقاق فخر الدين باشا، وسيتم تعليق لوحات الدلالة بالاسمين الجديدين فيهما.

ومؤخرا، أعاد وزير خارجية الإمارات عبد الله بن زايد، نشر تغريدة ادعى كاتبها خلالها ارتكاب فخر الدين باشا جرائم ضد السكان المحليين.

وأثارت التغريدة موجة غضب كبيرة في تركيا، ودفعت بالرئيس رجب طيب أردوغان إلى مخاطبة ناشر التغريدة بالقول، “حين كان جدنا فخر الدين باشا يدافع عن المدينة المنورة، أين كان جدك أنت أيها البائس الذي يقذفنا بالبهتان؟”.

يشار إلى أن “فخر الدين باشا” الذي لقبه الإنجليز بـ “نمر الصحراء التركي”، اشتهر بدفاعه عن المدينة المنورة جنبا إلى جنب مع سكانها المحليين طوال سنتين و7 أشهر (ما بين 1916 ـ 1919) رغم إمكاناته المحدودة في مواجهة البريطانيين إبان الحرب العالمية الأولى.

ورغم الأوامر من إسطنبول، والضغط من الإنجليز لمغادرة المدينة المنورة، رفض فخر الدين باشا ترك مدينة الرسول صلى الله عليه وسلم واستمر في المقاومة حتى اعتُقل أسير حرب، وأُرسل إلى مالطا لمدة ثلاث سنوات.

وبفضل جهود حكومة أنقرة، جرى إطلاق سراحه عام 1921، ثم تعيينه لاحقا سفيرا لتركيا لدى أفغانستان.


اترك تعليق