Loading

تضارب الأنباء بشأن إطلاق سراح محمود الورفلي في ليبيا

بواسطة: | 2018-02-08T21:40:26+00:00 الخميس - 8 فبراير 2018 - 9:40 م|الأوسمة: , , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

تضاربت الأنباء بشأن إطلاق سراح، القيادي في عملية الكرامة والقوات الخاصة، محمود الورفلي، عقب احتجاجات مسلحة، نفذها موالون لحفتر في مدينة بنغازي، شرق ليبيا.

وفي الساعات الأولى من صباح الخميس، أعلن مدير مكتب الإعلام في القوات الخاصة التابعة لعملية الكرامة، رياض الشهيبي، خبر إطلاق سراح الورفلي، بعد التحقيق معه في إدارة الشرطة العسكرية، بمدينة المرج، شرق ليبيا.

وعاد “الشهيبي”، في منشور آخر على حسابه في “فيسبوك”، ليؤكد نقل “الورفلي” من الشرطة العسكرية المرج، إلى مقر آخر تابع لقيادة قوات حفتر، لاستكمال إجراءات التحقيق بخصوص التهم الموجهة له من المحكمة الجنائية الدولية بارتكاب جرائم حرب.

وظهر “الورفلي” في شريط مصور من مقر إدارة الشرطة العسكرية بمدينة المرج، معلنا امتثاله لأوامر قيادة قوات حفتر، وأنه رهن التحقيق، في الاتهامات المنسوبة إليه.

وطالب القيادي في عمليات الكرامة، المحتجين المسلحين الذين أغلقوا الشوارع في مدينة بنغازي، بالتهدئة، وعدم إثارة الفتنة بسبب تسليمه لنفسه للتحقيق معه.

وكان مسلحون غاضبون، أغلقوا الشوارع الرئيسية في مدينة بنغازي، وأحرقوا إطارات السيارات، مساء الأربعاء، مطلقين الرصاص في الهواء بمختلف مناطق المدينة، احتجاجا على تسليم محمود الورفلي للشرطة العسكرية بمدينة المرج.

وردد المسلحون هتافات غاضبة، وهددوا بإغلاق شوارع المدينة ما لم يجر إطلاق سراح، محمود الورفلي، آمر المحاور في القوات الخاصة.


اترك تعليق