Loading

لهذا السبب.. “الإصلاح” اليمني يجمّد عضوية “توكل كرمان”

بواسطة: | 2018-02-04T19:32:42+00:00 الأحد - 4 فبراير 2018 - 7:32 م|الأوسمة: , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

على خلفية انتقادات وجهتها للتحالف العربي الذي تقوده السعودية، أعلن حزب التجمع اليمني للإصلاح، مساء أمس “السبت” 2 فبراير، تجميد عضوية الحائزة على جائزة نوبل للسلام، “توكل كرمان”.
وأشار بيان نشره موقع “الإصلاح نت” التابع للحزب، أن “أي تصريحات أو كتابات في وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي تعبر عن أشخاصها، ولا تعبر عن مواقف ورؤى الحزب وتوجهاته، وأن ما صدر عن “توكل كرمان” لا يمثل الإصلاح ومواقفه وتوجهاته، ويعد خروجًا على مواقف الإصلاح”.
ويشار إلى أن “كرمان”، كانت قد شنت هجومًا على التحالف العربي الذي تتزعمه السعودية ووصفته بـ”العدوان”، في تغريدة على “تويتر”، “الجمعة” الماضية.
ولدى تعليقها على قرار تجميد عضويتها، اعتبرت “توكل كرمان” الأمانة العامة لحزب الإصلاح “مجرد معتقلين لدى الرياض”.
وقالت في بيان نشرته على صفحتها الرسمية على “تويتر”، مساء أمس “السبت”: “أنتم الذين لا تمثلون المزاج العام لحزب الإصلاح الذي يرفض كسائر الشعب اليمني هذا الانحراف للتحالف العربي، وهذا العدوان، وليس من لوائح الحزب وأدبياته أن يكون عضو الإصلاح تابعًا للرياض أو عبدًا لأبو ظبي”.
وتأتي تصريحات كرمان بعد أيام من اشتباكات شهدتها عدن، بين قوات تابعة للحكومة المعترف بها دوليًّا، وأخرى موالية لـ”المجلس الانتقالي الجنوبي” تحظى بدعم من الإمارات، أسفرت عن سيطرة الأخيرة على أجزاء واسعة من العاصمة المؤقتة، وهو ما اعتبره مراقبون “انحرافًا للتحالف الذي تقوده السعودية عن الدفاع عن الشرعية”.
واندلعت الاشتباكات، الأحد الماضي، بعد انقضاء مهلة حددها المجلس الانفصالي للرئيس “عبد ربه منصور هادي” ليقيل حكومة “أحمد عبيد بن دغر”، التي يتهمونها بـ”الفساد وسوء الإدارة”، وهو ما تنفيه الحكومة.


اترك تعليق