Loading

وفاة جنرال سعودي بعد كسر عنقه تعذيبًا أثناء احتجازه بفندق ريتز كارلتون

تغيير حجم الخط ع ع ع

العدسة – إبراهيم سمعان

كشفت تقارير أمريكية وإنجليزية، وفاة جنرال سعودي نتيجة تعرضه للتعذيب خلال فترة احتجازه بفندق ريتز كارلتون، على خلفية حملة مكافحة الفساد، والتي تم خلالها اعتقال المئات من النخبة السعودية بينهم أمراء ووزراء ومسؤولون كبار بتهم تتعلق بالفساد.

وذكرت التقارير أنَّ الجنرال السعودي توفي نتيجة إصابته بكسر في العنق جراء عمليات التعذيب التي تعرض لها.

وقالت التقارير: إن ما لا يقل عن 17 ممن كانوا معتقلين في الفندق على خلفية الحملة، نقلوا إلى المستشفى بعد تعرّضهم للتعذيب لسوء المعاملة، بينما توفي جنرال في وقت لاحق في الحجز.

وقال موقع الحرة الأمريكي: إن عددًا من رجال الأعمال والأمراء الذين احتجزتهم السلطات السعودية تعرض لعدة أشهر على خلفية اتهامات بالفساد، إلى انتهاكات جسدية وأشكال عدة من الضغوط لإجبارهم على الإدلاء باعترافات بالإكراه، حسبما أفادت به صحيفة نيويورك تايمز، نقلًا عن شهود عيان.

وحسب شهود عيان رفضوا الكشف عن هوياتهم، نقل 17 من المحتجزين إلى المستشفيات بعد تعرضهم لأعمال عنف جسدية، حسب الصحيفة، بينما توفي الجنرال السعودي علي القحطاني خلال احتجازه.

ويشير طبيب اطلع على ملف القحطاني إلى أن عنق الجنرال كانت ملتوية بطريقة غير طبيعية توحي بتعرضها للكسر، كما أن جسمه كان مليئًا بالرضوض، فيما بدت على بشرته علامات التعذيب.


اترك تعليق