Loading

تهم فساد تلاحق رئيس الوزراء المصري الجديد

بواسطة: | 2018-06-08T14:51:01+00:00 الجمعة - 8 يونيو 2018 - 2:49 م|الأوسمة: , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

كلف قائد الانقلاب المصري “عبد الفتاح السيسي”، مساء أمس “الخميس” 7 يونيو، وزير الإسكان والمرافق العامة الدكتور “مصطفى مدبولي”، بتشكيل الحكومة الجديدة خلفًا للمهندس “شريف إسماعيل”، الذي شغل المنصب منذ سبتمبر 2015، وقدم استقالة حكومته أمس الأول.

ومنذ مرض رئيس الوزراء “المستقل”، في 23 نوفمبر الماضي، يتردد اسم “مدبولي” لخلافة “إسماعيل” من داخل الحكومة، مدعومًا باختيار “السيسي” له قائماً بأعمال رئيس الحكومة خلال فترة علاج “إسماعيل” في الخارج من مرض السرطان، كونه بات على علاقة وطيدة بدولتي الإمارات والسعودية، وإشرافه على أعمال العاصمة الإدارية الجديدة، الذي تنفذه شركة مساهمة مع الهيئة الهندسية للجيش، وهيئة المجتمعات العمرانية التابعة لوزارة الإسكان.

وجاء اختيار “مدبولي” لرئاسة الحكومة، برغم مسؤوليته الرئيسية، سواء بصفته وزيرًا للإسكان، أو رئيسًا سابقًا لهيئة المجتمعات العمرانية، عن غرق ضاحية “التجمع الخامس” شرق القاهرة، تحت وطأة الأمطار الكثيفة التي ضربت العاصمة المصرية نهاية أبريل الماضي، إذ خرج السيسي بعدها في “مؤتمر الشباب” الذي عقد الشهر التالي بفندق “الماسة” التابع للجيش، رافضاً توجيه الاتهام له بذلك، بالقول “لا يجب أن نأكل رجالنا”.

يشار إلى أنه في يونيو 2015، كشفت صحيفة “التحرير” الخاصة، النقاب عن مستندات وصفتها بـ”الخطيرة”، تكشف استيلاء مدبولي، وقيادات في الهيئة العامة للتخطيط العمراني التابعة لوزارته، وفي وزارة المالية، على ملايين الجنيهات، تحت مسميات مختلفة، وهو ما يضع وزير الإسكان آنذاك تحت طائلة القانون، بتهم الاختلاس والإضرار بالمال العام، بحسب المواد (112 و113 و115 و116) من قانون العقوبات.

وكان كلف “مدبولي” بحقيبة الإسكان والمرافق في فبراير 2014، في الحكومة التي ترأسها إبراهيم محلب، واستمر في منصبه خلال فترة تولي شريف إسماعيل لرئاسة الحكومة. ويبلغ من العمر 52 عاماً، وشغل منصب المدير الإقليمي لبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية، في الفترة من نوفمبر 2012 إلى فبراير 2014، ورئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للتخطيط العمراني بوزارة الإسكان، في الفترة من سبتمبر 2009 حتى نوفمبر 2011.

كما انتدب لمنصب رئيس الهيئة العامة للتخطيط العمراني بوزارة الإسكان، خلال الفترة من أبريل 2008 إلى سبتمبر 2009، ونائباً لرئيس مجلس إدارة الهيئة، في الفترة من أكتوبر 2007 إلى أبريل 2008، فضلاً عن شغله منصب المدير التنفيذي لمعهد التدريب والدراسات الحضرية بالوزارة، في الفترة من يناير 2000 إلى يونيو 2004.

وحصل مدبولي على درجة الدكتوراه في الهندسة المعمارية (تخصص تخطيط مدن) من كلية الهندسة -جامعة القاهرة في العام 1997، ودبلوم الدراسات المتقدمة في مجال التخطيط العمراني وإدارة العمران من معهد دراسات الإسكان والتنمية الحضرية (روتردام – هولندا) في العام 1993، وعمل كاستشاري للعديد من المؤسسات الدولية مثل البنك الدولي، ومنظمة العمل الدولية، وهيئة التعاون الفني الكورية لوضع سياسات الإسكان والتخطيط.


اترك تعليق