تغيير حجم الخط ع ع ع

شهدت العاصمة الأمريكية، واشنطن، أمس “الأحد” 12 أغسطس، مظاهرة حاشدة شارك فيها آلاف الأشخاص المناهضين للعنصرية.

ويأتي ذلك في الذكرى الأولى لحادث مدينة “شارلوتسفيل”، الذي قُتل فيها امرأة (32 عاما) وأُصيب 19 آخرون، عندما دهس رجل بسيارة مجموعة كانت تحتج على مسيرة لعنصريين من القوميين البيض والنازين الجدد في شارلوتسفيل بولاية فرجينيا الأمريكية، فيما أُصيب 15 آخرون في مناوشات بين الجانبين.

واحتشد آلاف الأشخاص في ميادين العاصمة واشنطن رفضًا للعنصرية، بينما شارك ما يقرب من 30 شخصًا فقط في مظاهرة نظمها اليمين المتطرف بذات المدينة.