تغيير حجم الخط ع ع ع

 

كشفت وزارة الخارجية الألمانية عن عزمها للتحرك من أجل الضغط على الحكومة البحرينية لوضع حد لانتهاكات حقوق الإنسان التي يتعرض لها النشطاء والمعارضين في البحرين

فوفقًا ل “القدس العربي” أعلنت السلطات الألمانية، من خلال الحكومة الألمانية والسفارة الألمانية في البحرين مراقبتهما باهتمام أوضاع حقوق الإنسان في البحرين ، خاصة أوضاع المعارضين في السجون، كما هو الحال مع الناشط عبدالجليل السنكيس، المحكوم عليه بالسجن مدى الحياة لدوره في الانتفاضة البحرينية عام 2011.

والمضرب عن الطعام منذ 194 يوم احتجاجًا على سحب البحث الأكاديمي الذي عمل عليه لمدة أربع سنوات، وهو أدخله المستشفى لتدهور حالته الصحية.

وجاء في التقرير طلب الحكومة الألمانية من وزير الخارجية البحريني تنفيذ الالتزامات والتعهدات في مجال حقوق الإنسان.

كما تعهدت بمعالجة قضايا حقوق الإنسان في البحرين من خلال المحادثات الثنائية مع الحكومة البحرينية أو من خلال المحافل الدولية، من أجل المطالبة باحترام حقوق الإنسان.

ويذكر أن البرلمان الأوروبي كان قد صعد لهجته ضد الحكومة البحرينية مؤخرًا بسبب تزايد حملات القمع الممنهجة ضد المعارضين.

كما وقع 12 عضوا في البرلمان الأوروبي رسالة مشتركة إلى مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، “جوزيب بوريل”، للتعبير عن مخاوف جدية بشأن القمع المرتكب في البحرين.