تغيير حجم الخط ع ع ع

لأول مرة، شارك مراقبون عسكريون إسرائيليون في تدريبات “الأسد الأفريقي” العسكرية التي عقدت في المغرب ما بين 20 يونيو/حزيران وأول يوليو/تموز الجاري، بمشاركة أمريكية.

وقالت وزارة الدفاع الإسرائيلية، السبت، إن “مراقبين عسكريين إسرائيليين شاركوا في تدريبات بالمغرب للمرة الأولى”، واصفة الخطوة بأنها “علامة على تحسن العلاقات بعد رفع مستواها في عام 2020”.

وفي 20 يونيو/حزيران الماضي، انطلقت تدريبات “الأسد الأفريقي 2022” في المغرب، بمشاركة 10 بلدان أفريقية ودولية، بما فيها المغرب والولايات المتحدة الأمريكية، فضلًا عن حوالي 20 مراقبًا عسكريًا من عدة بلدان.

وقالت وزارة الدفاع الإسرائيلية إن “حضور المراقبين الثلاثة في تدريبات الأسد الأفريقي 2022، الأسبوع الماضي، والتي شاركت فيها أيضا قوات أمريكية، جاء بعد مشاركة وحدة مغربية لمكافحة الإرهاب في تدريبات عسكرية متعددة الجنسيات في إسرائيل العام الماضي”.

وفي 10 ديسمبر/كانون الأول 2020، أعلنت إسرائيل والمغرب، استئناف العلاقات الدبلوماسية بينهما، بعد توقفها عام 2000، وسط رفض من هيئات وأحزاب مغربية.

 

اقرأ أيضا: استشهاد أسيرة فلسطينية في سجون الاحتلال الإسرائيلي