تغيير حجم الخط ع ع ع

اعتقلت الشرطة الإسرائيلية، الشاب “عمرو أبو خضير”، من منزله في بلدة شعفاط، شمالي مدينة القدس الشرقية.

ويطلق الفلسطينيون على “أبو خضير” لقب “حامي التابوت”، منذ أن ظهر في أشرطة فيديو، يتعرض للضرب من قبل الشرطة الإسرائيلية، أثناء حمله تابوت الصحفية “شيرين أبو عاقلة”، في المستشفى الفرنسي، بمدينة القدس الشرقية.

وأظهرت مقاطع فيديو، “أبو خضير” ممسكًا بطرف التابوت بقوة ومنعه، مع عدد من الشبان الآخرين، من السقوط على الأرض رغم تعرضه للضرب من قبل الشرطة الإسرائيلية.

وفي ساعات الليلة الماضية، اعتقلت الشرطة الإسرائيلية “أبو خضير”، من منزله في بلدة شعفاط، دون توضيح الأسباب.

وتعرضت إسرائيل لانتقادات دولية واسعة، بعد مشهد اعتداء الشرطة الإسرائيلية على جنازة “شيرين” التي تحمل أيضا الجنسية الأمريكية.

اقرأ أيضًا: بعد مقتل شيرين أبو عاقلة.. الغارديان: قتل الصحفيين إشارة قاتمة عن حرية الإعلام