تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أعلن مكتب الإعلام بالمفوضية الوطنية العليا للانتخابات في ليبيا، إغلاق باب الترشح لانتخابات مجلس النواب (البرلمان)، أمس الثلاثاء.

وقال مدير المكتب، سامي الشريف: “انتهت مساء اليوم المدة المحددة للترشح لمجلس النواب”، مضيفًا: “لم نحص العدد النهائي للمتقدمين بعد، لكن أتوقع أن يتجاوز 5 آلاف مرشح”.

ووفق الشريف، فإن “إتمام كافة الإجراءات سيستغرق 3 أيام أخرى، لتعلن بعدها القوائم الأولية للمرشحين”.

وفتحت المفوضية العليا للانتخابات في ليبيا باب الترشح للانتخابات الرئاسية والبرلمانية، في 8 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، واستمر الترشح للرئاسة حتى 22 نوفمبر/ تشرين الثاني، فيما استمر الباب مفتوحا للانتخابات البرلمانية حتى اليوم الثلاثاء.

وحسب خارطة الطريق، التي ترعاها الأمم المتحدة، فإنه من المقرر إجراء الانتخابات البرلمانية والرئاسية بالتزامن في 24 ديسمبر/ كانون الأول الجاري.

إلا أن مجرم الحرب، خليفة حفتر، والأعضاء الداعمين له داخل مجلس النواب، ما زالوا يتصرفون بمعزل عن الحكومة الشرعية ويتمردون على القانون والاتفاقات الليبية.

من ذلك، تفصيل مجلس النواب لقانون الانتخابات، حتى يتسنى لحفتر الترشح، برغم أن لديه جنسية أمريكية ويلاحقه القضاء الدولي بسبب جرائمه في حق الليبيين.