تغيير حجم الخط ع ع ع

أجرى وفد إسرائيلي برئاسة وزير الاستخبارات الإسرائيلي إيلي كوهين أول زيارة لوزير إسرائيلي لدولة السودان عقب التطبيع، حيث قالت هيئة البث الإسرائيلية الرسمية يوم الثلاثاء أن “الوزير كوهين قام بزيارة تاريخية للسودان أمس، في أول زيارة رسمية علنية لوزير إسرائيلي بعد التطبيع بين البلدين”.

وقال كوهين في بيان بعد العودة إلى دولة الاحتلال “لدي ثقة أن هذه الزيارة تضع الأسس للعديد من أوجه التعاون المهمة التي ستساعد كلاً من “إسرائيل” والسودان كما ستدعم كذلك الاستقرار الأمني في المنطقة”.

وبحسب بيان كوهين فإن الوفدين ناقشا مجموعة من القضايا الدبلوماسية والأمنية ومكافحة الإرهاب، وسبل التعاون الاقتصادي بين البلدين، خاصة فيما يتعلق بتطوير مجالات التعاون الزراعي بين البلدين.

وقد التقى كوهين في زيارته بمسؤولين في السلطة الانتقالية بالسودان بينهم رؤساء المنظومة العسكرية والاستخبارات بحسب موقع “واللا” العبري.

وذكر البيان أن الجانبين اتفقا على أن يزور وفدٌ سوداني دولة الاحتلال قريباً.

وفي أكتوبر الماضي أعلنت السودان تطبيع العلاقات مع “إسرائيل”، لتعلن واشنطن في نفس اليوم أنها قررت رفع السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، التي وضعت عليها السودان منذ عام 1993، وهو القرار الذي بدأ تنفيذه منذ شهر ديسمبر.