تغيير حجم الخط ع ع ع

أكد مسؤول بوزارة الدفاع الفرنسية، أن السعودية وفرنسا اتفقتا على توقيع اتفاقية حكومية جديدة لإبرام صفقات أسلحة، بحسب ما أوردت وكالة “رويترز”.

وتحل الاتفاقية محل إجراء انتقده ولي العهد السعودي الأمير “محمد بن سلمان”، الذي يشغل كذلك منصب وزير الدفاع، وقالت مصادر إن الأمير يريد تغيير الإجراءات التي كانت تتم في السابق.

ويشار إلى أن ولي العهد السعودي، كان وصل إلى باريس أمس “الأحد” 8 أبريل، في زيارة تستمر ثلاثة أيام.

وتأتي زيارة ولي العهد وسط ضغوط متنامية على الرئيس الفرنسي “إيمانويل ماكرون” في الداخل من نواب ومنظمات مدافعة عن حقوق الإنسان، بشأن مبيعات أسلحة فرنسية لتحالف تقوده السعودية يقاتل الحوثيين المدعومين من إيران في اليمن.

وقال المسؤول الفرنسي إنه “بالتعاون مع السلطات السعودية بدأت فرنسا إستراتيجية جديدة لتصدير السلاح للسعودية”.

وتعتبر فرنسا، ثالث أكبر مصدر للسلاح في العالم، والسعودية ضمن أكبر المشترين، ولدى شركاتها الدفاعية مثل داسو وتاليس عقود ضخمة مع المملكة.