fbpx
Loading

احتجاجات لبنانية ضد ظروف المعيشة الصعبة

بواسطة: | 2021-01-26T22:04:56+02:00 الثلاثاء - 26 يناير 2021 - 10:04 م|الأوسمة: |
تغيير حجم الخط ع ع ع

شهدت لبنان، أمس الإثنين، مظاهرات في العاصمة بيروت بالإضافة إلى مدن رئيسية أخرى احتجاجاً على تدهور الأوضاع الاقتصادية في البلاد، وكذلك على قرار تمديد الإغلاق العام في البلاد لمدة أسبوعين جديدين حتى 8 فبراير بسبب انتشار جائحة كورونا.

وقام عدد من المحتجين في بيروت، بقطع طريق جسر الرينغ الرئيسي في العاصمة لمدة نصف ساعة قبل أن يعاد فتحه من قبل قوات الأمن دون حصول صدامات.

وتستمر المظاهرات الغاضبة في طرابلس شمال لبنان لليوم الثالث على التوالي، حيث تجمع متظاهرون أمام مبنى السرايا الحكومي في المدينة مرددين شعارات ضد الحكومة.

وحسب ما ذكرته الوكالة الرسمية اللبنانية فقد عمد المحتجون إلى رشق مبنى السرايا بالحجارة و إلى قطع بعض الطرق، وإحراق إطارات السيارات، ولاحقاً تطور الأمر إلى اشتباكات بين المتظاهرين وقوات الأمن التي استخدمت الغاز المسيل للدموع لتفريقهم.

وامتدت الاحتجاجات إلى مدينة صيدا جنوب البلاد، حيث خرج العشرات من أهالى المدينة في مظاهرات طالبوا فيها بمحاربة غلاء الأسعار وتحسين الظروف المعيشية.

وتشهد لبنان أزمة اقتصادية حادة أدت إلى ارتفاع قياسي في أعداد الفقراء والعاطلين عن العمل، في حين بلغ سعر صرف الليرة أمام الدولار 8700 ليرة لبنانية.


اترك تعليق