تغيير حجم الخط ع ع ع

سارعت كل من الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا الاثنين للتعليق على فض قوات الأمن السودانية للاعتصام الذي تقيمه قوى معارضة أمام مقر قيادة الجيش في الخرطوم.

وفي تغريدة له على حسابه في موقع تويتر قال السفير البريطاني بالخرطوم: “يساورني قلق إزاء التقارير التي تفيد بمهاجمة القوات السودانية موقع الاعتصام”.

كما أدانت في وقت لاحق المتحدثة الإقليمية باسم الحكومة البريطانية عملية الفض وقال إن لندن “تدين الهجوم على المتظاهرين السلميين من جانب القوات السودانية”، وأضافت: “المجلس الدولي سيحاسب المجلس العسكري على تصرفاته العنيفة”.

بدورها قالت السفارة الأمريكية بالخرطوم إن الهجوم على المدنيين خاطئ ويجب أن يتوقف ومسؤولية ذلك تقع على المجلس العسكري”.