تغيير حجم الخط ع ع ع

 

احتج عشرات الأردنيين، اليوم الأربعاء، على اتفاقية مقايضة الكهرباء بالماء مع دولة الاحتلال الإسرائيلي، التي وقعها الطرفان، في 22 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

جاء ذلك في وقفة أمام البرلمان الأردني، حيث تقدم الصفوف صالح العرموطي، عضو “كتلة الإصلاح النيابية”، ومراد العضايلة، أمين حزب جبهة العمل الإسلامي، التي تُعد الذراع السياسي لجماعة الإخوان المسلمين.

ورفع المحتجون لافتات كُتب عليها “تسقط اتفاقيات العار مع الكيان الصهيوني” و”مستمرون حتى إسقاط اتفاقية العار والخيانة” و”على مجلس النواب ممارسة صلاحياته الدستورية وإسقاط صفقات العار كلها” و”اتفاقية تبادل المياه والكهرباء جريمة جديدة بحق الوطن ومواطنيه”.

وفي 22 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، وخلال حفل أقيم في جناح الإمارات بـ”معرض إكسبو دبي”، وقع الأردن “إعلان نوايا” مع الإمارات ودولة الاحتلال الإسرائيلي لمقايضة الطاقة بالمياه.

وبدأ مسلسل الخيانة العلني لبعض الأنظمة العربية في علاقاتها مع الاحتلال الصهيوني منذ أعلن الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، في 13 أغسطس/ آب 2020، اتفاقًا لتطبيع العلاقات بين الإمارات ودولة الاحتلال الإسرائيلي. وقد انضم لاحقًا لها كل من البحرين والمغرب والسودان.