تغيير حجم الخط ع ع ع

وثقت الأمم المتحدة عدد القتلى الأطفال في سوريا منذ بدء الحرب في مارس 2011؛ حيث وصل إلى أكثر من 7000 قتيل.
وقالت الممثلة الأممية الخاصة لشؤون الأطفال في الصراعات المسلحة، “فرجينيا غامبا”، في إحاطة قدمتها إلى أعضاء مجلس الأمن الدولي إن “الربع الأول من عام 2018 شهد زيادة بنسبة 348% في قتل وتشويه الأطفال السوريين مقارنة بالربع السابق للعام الماضي”.
وأكدت أن هذا الرقم هو الذي تم التأكد منه وأن التقارير التي لم يتم التحقق منها تفيد بأرقام تتجاوز 20 ألفاً من ضحايا الأطفال.
ولفتت إلى أن آلية المراقبة والإبلاغ وثّقت وقوع أكثر من 1200 انتهاك ضد الأطفال منذ بداية العام الحالي، مما أدى إلى مقتل وإصابة 600 طفل وتجنيد واستخدام 180 من الجماعات المسلحة، بينما تعرضت أكثر من 60 مدرسة للاعتداء، بالإضافة إلى الهجمات ضد المستشفيات والعاملين في المجال الطبي.
وأضافت أن الأشهر الثلاثة الأولى من العام الحالي شهدت زيادة بنسبة 25% في تجنيد واستخدام الأطفال، و348% في قتلهم وتشويههم، مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي”.