تغيير حجم الخط ع ع ع

حثت الأمم المتحدة دولة الاحتلال الإسرائيلي، أمس الخميس، على التحقيق في مقتل الطفل الفلسطيني محمد مؤيد بهجت العلمي، 12 عاما، الذي أصيب برصاصة في صدره بالقرب من بلدة بيت أمر بجنوب الضفة الغربية، بحسب ما أفادت وكالة الأناضول.

وصرح الناطق باسم الأمين العام للأمم المتحدة، إيري كانيكو، للصحفيين بأن الأمين العام، أنطونيو جوتيريس، على علم بمقتل العلمي، مضيفًا أن الأمم المتحدة ضغطت من أجل “أن تحقق السلطات الإسرائيلية في مقتله”.

وفي وقت سابق الأربعاء ، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية أن العلمي أصيب برصاص جنود إسرائيليين في صدره أثناء جلوسه في سيارة عند مدخل البلدة.

وأكدت الوزارة أنه تم نقله في حالة حرجة بواسطة المسعفين إلى المستشفى الأهلي في الخليل ، لكنه توفي متأثرا بجراحه.