تغيير حجم الخط ع ع ع

 

دعت مستشارة الأمم المتحدة الخاصة بليبيا، ستيفاني وليامز، أمس الأحد، إلى احترام خارطة الطريق التي حددها ملتقى الحوار السياسي الليبي.

وقالت المسؤولة الأممية، في تغريدة نشرتها عبر حسابها في “تويتر”: “استذكرت الجدول الزمني المنصوص عليه في خارطة طريق ملتقى الحوار السياسي الليبي الذي يمتد حتى يونيو (حزيران) من هذا العام”.

وأضافت أن هذا هو “إطار العمل الذي أقره مجلس الأمن الدولي للحل الشامل لإنهاء الفترة الانتقالية الطويلة في ليبيا”.

وكان من المقرر إجراء الانتخابات الرئاسية في ليبيا الجمعة 24 ديسمبر/كانون الأول الجاري، إلا أن المفوضية الوطنية اقترحت تأجيل الاقتراع إلى 24 يناير/كانون الثاني المقبل. 

وما زال مجرم الحرب، خليفة حفتر -الذي يملك جنسية أمريكية- والأعضاء الداعمون له داخل مجلس النواب، يتصرفون بمعزل عن الحكومة الشرعية ويتمردون على القانون والاتفاقات الليبية، الأمر الذي تسبب في تعطيل عقد الانتخابات في موعدها.