تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أعلن منسق بعثة الأمم المتحدة في ليبيا، رائد زيننجا، اختتام منتدى الحوار السياسي الليبي في جنيف، دون أن ينجح في التوصل إلى اتفاق  بخصوص الأسس الدستورية.

وفي الجلسة الختامية في اليوم الخامس لاجتماعات المنتدى، دعا المسؤول الأممي أعضاءها إلى “السعي لحل وسط يوحد الأطراف الليبية، ومواصلة المشاورات بين الأعضاء، والسعي إلى حل يعزز وحدتكم”.

 

وأضاف زينينجا في خطابه الذي بثته القنوات التلفزيونية: “سنواصل العمل معكم ومع لجنة الإجماع لاستكشاف مزيد من الجهود لبناء أرضية مشتركة ستتم مناقشتها في المنتدى مرة أخرى”.

وتابع: “لم ننجح في التوصل إلى اتفاق على الأسس الدستورية وهذا لا يبشر بالخير”.

وأشار إلى أن “المقترحات الثلاثة قدمت على أساس دستوري ، ولم يتوصل المشاركون في المنتدى إلى أرضية مشتركة حول آلية إجراء الانتخابات”.

وبدأ المنتدى مناقشة مقترحات اللجنة الاستشارية بشأن النظام الدستوري الذي ستجرى على أساسه الانتخابات النيابية والرئاسية المقرر إجراؤها في 24 ديسمبر.

وأوصت اللجنة الاستشارية للجبهة الديمقراطية الشعبية بإرجاء الاستفتاء على مسودة الدستور إلى ما بعد الانتخابات.

وتعاني ليبيا من تداعيات الصراع المسلح المستمر منذ سنوات.