تغيير حجم الخط ع ع ع

 

قال الأمين العام لحلف الناتو، “ينس ستولتنبرغ”، اليوم الخميس، إن حلف شمال الأطلسي لن يقوم بإرسال قوات حفظ سلام إلى أوكرانيا، في رفض لمطلب الرئيس الأوكراني “فولوديمير زيلينسكي”، ولمقترح بولندي تسبب في تهديدات روسية بالحرب.

وأضاف “ستولتنبرغ” “أمامنا مسؤولية أن نضمن عدم توسع نطاق هذا النزاع الجاري في أوكرانيا”، مشدداً على أن الحلف لن يرسل قوات تابعة له إلى أوكرانيا”.

كما أكد “ستولتنبرغ” على أنه “لن تدخل طائرات حلف الناتو المجال الجوي فوق أوكرانيا”.

جدير بالذكر أن تصريح الأمين العام للناتو، يأتي بعد تهديدات روسية، بشأن إرسال الحلف أي قوات لأوكرانيا، بالحرب.

من جانبه، وقال المتحدث باسم الكرملين، “ديمتري بيسكوف”، أمس الأربعاء، إن إرسال قوات حفظ سلام تابعة للناتو إلى أوكرانيا “خطوة متهورة وخطيرة”، وإن “أي تماس محتمل بين قواتنا العسكرية وبين قوات الناتو يمكن أن يؤدي إلى عواقب يصعب إصلاحها”.

بدوره، قال وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف”، الأربعاء، إن قيام “الناتو”، بإرسال قوات حفظ سلام إلى أوكرانيا، “يعني الحرب”.

وفي 24 شباط/ فبراير الماضي، أطلقت روسيا عملية عسكرية في أوكرانيا، تبعتها ردود فعل غاضبة وعقوبات اقتصادية ومالية “مشددة” على موسكو.