تغيير حجم الخط ع ع ع

في أول لقاء بين الشمال والجنوب منذ ديسمبر 2015، بدأت الكوريتان، “الثلاثاء” 9 يناير، محادثاتهما، بقرية “بانمونجوم” الحدودية، التي وُقِّع فيها اتفاق وقف إطلاق النار في الحرب الكورية، ويمثل البلدين 5 مندوبين من كل طرف.
وقبل المباحثات أصدر وزير الوحدة بكوريا الجنوبية، “شو ميونج-جيون”، بيانًا قال فيه إنهم سيبذلون قصارى جهودهم بالمحادثات، لتكون أولى خطواتها مشاركة الجارة الشمالية في دورتي الألعاب الأولمبية والبارالمبية الشتوية في بيونج تشانج، وتحسين العلاقات الثنائية.
أما “ري سون-جون”، رئيس لجنة التوحيد السلمي لشبه الجزيرة الكورية، والتي تمثل أعلى كيان حكومي شمالي معني بشؤون الكوريتين، فقال: “أنا هنا على أمل أن تتفق الكوريتان على موقف مخلص”.
وتأتي المحادثات بين الجانبين في ظل أجواء متوترة في شبه الجزيرة الكورية، بسبب البرنامج النووي والصاروخي الباليستي لبيونج يانج.