تغيير حجم الخط ع ع ع

منحت دولة الإمارات المتحدة، الشاب الروسي “بافيل دوروف” مؤسس تطبيق تيليغرام للمراسلات المشفرة الجنسية الإماراتية.

جدير بالذكر أنه بذلك يكون دوروف قد حصل على الجنسية الثالثة له غير جنسيته الروسية، فقد حصل على الجنسية الفرنسية وجنسية سانت كيتس ونيفيس دولة صغيرة في الكاريبي.

كما يشار إلى أنه بذلك يصبح الشاب الروسي هو أصغر ملياردير في المنطقة بثروة تقدر بحوالي 15 مليار دولار وهي ضعف ثروة المصري ناصف ساويرس الذي يحتل المركز الأول في قائمة أغنى أغنياء العرب 

تجدر الإشارة إلى أن منح مؤسس تطبيق تيليغرام للمراسلات المشفرة الجنسية الإماراتية يثير مخاوف الناشطين من أنه قد يكون تمهيداً لاختراق التطبيق الخاص بالمراسلات السرية خاصة بعدما صدرت تقارير بحق الإمارات بأنها تقوم بالتجسس على مواطنين بالداخل والخارج وحتى الأجانب.

اقرأ أيضاً : الأولى من نوعها.. اتفاقية للتجارة الحرة بين الإمارات وإسرائيل