تغيير حجم الخط ع ع ع

 

اعتقل جيش الاحتلال الإسرائيلي، مساء الأحد، أسيرًا فلسطينيًا محررًا، عند مروره من حاجز عسكري، وسط الضفة الغربية المحتلة.

ووفق وسائل إعلامية محلية، فإن جيش الاحتلال اعتقل الأسير المحرر محمد ياسين حامد (21 عامًا) من بلدة سلواد شرقي رام الله.

وأفادت المصادر ذاتها أن الجيش اعتقل “حامد” لدى مروره عبر حاجز بيت أيل العسكري شمالي مدينة رام الله.

يذكر أن الاحتلال الإسرائيلي اعتقل “حامد” لأول مرة وهو بعمر 18 عامًا وأمضى في السجون 4 سنوات ونصف السنة، حيث أفرج عنه في 2020.

أما المرة الثانية في الاعتقال فكانت في نفس العام لمدة 14 شهرًا وأفرج عنه بتاريخ 12 أكتوبر/تشرين الأول 2021.

ووفق جماعات حقوقية، فإن حوالي 4650 أسيرًا فلسطينيًا يعانون ظروفًا قاسية داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي، بينهم 40 امرأة و 200 قاصر و 520 قيد الاعتقال الإداري.

والاعتقال الإداري هو عبارة عن حبس بأمر عسكري من الاحتلال، من دون توجيه لائحة اتهام، ويمتد لستة أشهر، قابلة للتمديد.