تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أغلق جيش الاحتلال الإسرائيلي، أمس السبت، المسجد الإبراهيمي في مدينة الخليل بالضفة الغربية أمام المصلين المسلمين، بحسب ما أفاد مدير المسجد.

وقال الشيخ حفظي أبو أسينينة، إن الجيش الإسرائيلي سمح للمستوطنين فقط بزيارة الموقع بمناسبة ذكرى شاي سارة.

وقال أبو سنينة: “المسجد مغلق منذ الثالثة مساء يوم الجمعة، وسيظل مغلقا حتى العاشرة مساء السبت”.

خلال الأعياد اليهودية، يغلق الجيش الإسرائيلي المسجد أمام المسلمين لمدة تصل إلى عشرة أيام في السنة.

يُقدّر المسلمون واليهود على حد سواء المسجد الإبراهيمي، ويُعتقد أن مجمع المسجد الإبراهيمي في الخليل هو موقع دفن الأنبياء إبراهيم وإسحاق ويعقوب.

بعد مذبحة عام 1994 التي راح ضحيتها 29 مصليًا فلسطينيًا داخل المسجد على يد مستوطن يهودي متطرف، باروخ جولدشتاين، قسمت السلطات الإسرائيلية مجمع المسجد بين المصلين المسلمين واليهود.

قررت لجنة التراث العالمي التابعة لليونسكو في تموز / يوليو 2017 إدراج الحرم الإبراهيمي ومدينة الخليل القديمة على قائمة التراث العالمي.

والخليل هي موطن لحوالي 160.000 فلسطيني مسلم وحوالي 500 مستوطن يهودي. يعيش اليهود في سلسلة من الجيوب اليهودية فقط التي تخضع لحراسة مشددة من قبل القوات الإسرائيلية.