تغيير حجم الخط ع ع ع

 

اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي منزل الشيخ عكرمة صبري، خطيب المسجد الأقصى، في حي الصوانة بالقدس المحتلة، فجر اليوم الأحد.

وسلمت شرطة الاحتلال الشيخ عكرمة أمرًا بالحضور للتحقيق في مركز شرطة المسكوبية بالقدس الغربية.

ووصف الشيخ صبري ما حدث بأنه استفزاز متعمّد، وتدخل في شؤون المسجد الأقصى، وأن السبب في ذلك هو مواقف أعلنها ضد السماح للمتطرفين اليهود بالاستمرار في اقتحام المسجد الأقصى.

ومن جانبه، قال محمد حمادة، الناطق باسم حركة حماس في مدينة القدس، إن “هذه السياسية الإسرائيلية هي نهج مفضوح، يهدف من خلالها التضييق على رموز القدس، من أئمة ومرابطين، ليتسنى للاحتلال تمرير مخططاته الخبيثة في الأقصى”.

وأضاف أن استدعاء “الشيخ صبري يأتي على خلفية مواقفه ضد السماح للمستوطنين بالاستمرار في اقتحام المسجد الأقصى”.