تغيير حجم الخط ع ع ع

قالت وزارة الصحة الفلسطينية أن فتاة فلسطينية استشهدت عند مدخل مخيم العروب شمالي مدينة الخليل بالضفة الغربية المحتلة، بعد إطلاق جيش الاحتلال الإسرائيلي الرصاص عليها من مسافة قريبة. 

كما أكدت في بيان: “استشهاد الشابة غفران هارون حامد وراسنة إثر إصابتها برصاصة أطلقها عليها جنود الاحتلال قرب مخيم العروب شمال الخليل، اخترقت الرصاصة صدرها من الجهة اليسرى ، وخرجت من الجهة اليمنى”. 

أما عن تفاصيل الإعدام الميداني التي قام بها جيش الاحتلال بحق طالبة فلسطينية، أوضح المدير الطبي للمستشفى الأهلي، “رجائي الحسيني”،  أنه كان قريب مما حدث مع الفتاة وهو في طريقه إلى المستشفى، مؤكدا أن “إطلاق النار كان من مسافة قريبة جداً”. 

كما ذكر “رجائي” أن الطواقم الطبية حاولت جاهدة إنعاش القلب، موضحاً أنها أصيب برصاصة من مسافة قريبة في منطقة الصدر واخترقت القلب وخرجت من الجهة الأخرى. 

فيما أكد الحسيني، أنه كان شاهداً على عملية إطلاق النار من قبل جنود جيش الاحتلال تجاه الفتاة، مؤكداً أنه حاول الاقتراب من الفتاة بعد إصابتها، لكن جيش الاحتلال منعه من ذلك وتركت الفتاة تنزف على الأرض لنحو 30 دقيقة، دون فتح المجال أمام الطواقم الطبية ورجال الإسعاف لتقديم ما يلزم لإسعاف الفتاة. 

من جانبها، أكدت جمعية الهلال الأحمر، أن قوات الاحتلال المتمركزة في المكان، أعاقت وصول طواقمها إلى للطالبة الفلسطينية المصابة بالرصاص. 

اقرأ أيضاً : وزير خارجية الاحتلال: التطبيع مع السعودية أمر ممكن