تغيير حجم الخط ع ع ع

 

هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الأربعاء منزلا في حي الشيخ جراح، واعتقلت 25 شخصا بينهم أصحاب المنزل وناشطون كانوا موجودين للتضامن معهم.

وزعمت شرطة الاحتلال أن هدم منزل محمود صالحية يأتي تنفيذا لأمر بإخلاء ما وصفتها بـ “مبان غير قانونية” أقيمت على أرض مخصصة في القدس الشرقية.

وجرى الهدم بعد فجر اليوم الأربعاء بعد اعتقال أفراد أسرة صالحية، وبعد أن وصلت المفاوضات بين أصحاب المنزل وبلدية الاحتلال في القدس إلى طريق مسدودة.

واعتقلت شرطة الاحتلال  18 شخصا من أفراد أسرة صالحية والمتضامنين معهم، بينما أفاد شهود باعتقال 25 فلسطينيا، بينهم 5 من أفراد الأسرة، خلال الهدم.

يأتي الهدم بعد أيام من تهديد محمود صالحية الذي صعد إلى سطح المنزل مع عدد من أفراد أسرته حاملين معهم عبوات غاز ومواد قابلة للاشتعال بإضرام النار بأنفسهم، مما أجبر قوات الاحتلال على التراجع مؤقتًا ومغادرة المنطقة، بعد عدة ساعات شهدت مواجهة بين الطرفين ومفاوضات لم تنجح.