تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أعلن التلفزيون الرسمي السوداني أن قائد الانقلاب في البلاد، عبدالفتاح البرهان، قرر إطلاق سراح 4 وزراء في حكومة، عبدالله حمدوك.

ووفق التلفزيون الرسمي، فإن البرهان أصدر قرارًا بالإفراج عن وزير الإعلام والثقافة في الحكومة المعزولة حمزة بلول، ووزير الشباب والرياضة يوسف آدم الضي، ووزير التجارة والتموين علي جدو، ووزير الاتصالات هاشم حسب الرسول.

ويشهد السودان احتجاجات وتظاهرات رفضًا للانقلاب العسكري، حيث أعلن الجيش حالة الطوارئ، وحل مجلسي السيادة والوزراء، وأعفى الولاة، واعتقل وزراء ومسؤولين وقيادات حزبية في البلاد.

 

وشارك آلاف السودانيين، السبت الماضي، في مظاهرات بعدد من أحياء الخرطوم، للمطالبة بـ”الحكم المدني”، ورفضًا لانقلاب الجيش، ما أسفر عن وقوع 3 قتلى و110 جريحًا، وفق رصد لجنة أطباء السودان.

ويعيش السودان فترة انتقالية تستمر 53 شهرًا تنتهي بإجراء انتخابات مطلع 2024، بدأت في 21 أغسطس/ آب 2019.

وخلال هذه الفترة الانتقالية، من المفترض أن يتقاسم السلطة كل من الجيش وقوى مدنية وحركات مسلحة وقعت مع الحكومة اتفاق سلام في 2020، إلى حين إجراء انتخابات عامة بنهاية هذه الفترة.