تغيير حجم الخط ع ع ع

 

قررت كل من وزارة التكوين المهني، ووزارة الشباب والرياضة، في الجزائر، إنهاء التعامل باللغة الفرنسية في المراسلات الصادرة عنهما.

وأصدر وزير التكوين المهني، ياسين ميرابي، تعليمات نشرها عبر صفحة الوزارة على “فيسبوك”، قال فيها: “المطلوب منكم استعمال اللغة العربية في ميدان التدريس، وكل المراسلات الصادرة عن مصالحكم”، مضيفًا: “أولي أهمية قصوى للتطبيق الصارم لهذه التعليمة”.

من جهته، أصدر وزير الشباب والرياضة، عبد الرزاق سبقاق، ذات التعليمات بصيغة مماثلة، حيث قال إنه يطلب “استعمال اللغة العربية في كل المراسلات الداخلية للوزارة ابتداء من مطلع نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل”.

ويتزايد الخلاف في الفترة الأخيرة بين الجزائر وفرنسا، حيث شكك الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، في وجود أمة جزائرية قبل الاستعمار، متسائلًا: “هل كانت هناك أمة جزائرية قبل الاستعمار الفرنسي؟”. 

وفي المقابل، ردت الرئاسة الجزائرية في بيان لها قائلة إن تصريحات ماكرون “تمثل مساسًا غير مقبول بذاكرة 5 ملايين و630 ألف شهيد ضحوا بأنفسهم عبر مقاومة شجاعة ضد الاستعمار الفرنسي”.