تغيير حجم الخط ع ع ع

 

صرح عبد الفتاح البرهان، رئيس مجلس السيادة السوداني، أن جيش بلاده حريص على التحول الديمقراطي، كما أنه يغلق الطريق أمام أية محاولات انقلاب في البلاد.

ونشرت وكالة الأنباء السودانية الرسمية، السبت، عن البرهان قوله إن “القوات المسلحة ستظل حريصة على التحول والانتقال الديمقراطي، وستوصد الطريق أمام أي محاولات للانقلاب”.

وأضاف البرهان في كلمته بمناسبة الذكرى السابعة والستين لعيد القوات المسلحة السودانية أن “القوات المسلحة ظلت دائمًا إلى جانب الشعب، وانحازت للإرادة الشعبية في التغيير، والذي أفرزته ثورة ديسمبر (كانون أول) المجيدة”.

كذلك، أكد البرهان عزم وحرص الجيش على لتحقيق أهداف الثورة السودانية، داعيًا الخارجين عن ملحمة البناء الوطني للحاق بركب السلام والانضمام لمسيرته.

وفي  أبريل/ نيسان 2019 عزلت قيادة الجيش، الرئيس عمر البشير من الرئاسة، بعد احتجاجات شعبية. 

ومنذ 21 أغسطس/ آب 2019، يتقاسم السلطة كل من الجيش وقوى مدنية والحركات المسلحة الموقعة على اتفاق السلام، في فترة انتقالية تستمر 53 شهرًا تنتهي بإجراء انتخابات مطلع 2024.