تغيير حجم الخط ع ع ع

 

تجاهلت حكومة الكاظمي دعوات المقاطعة المستمرة للمنتجات الفرنسية بسبب الإساءة للرسول محمد صلى الله عليه وسلم، ووقعت مذكرة تفاهم مع شركة توتال الفرنسية.

حيث أفادت وزارة النفط العراقية، اليوم الأربعاء، أن العراق وقع مذكرة تفاهم مع شركة توتال الفرنسية لتنفيذ مشاريع كبيرة واعدة في البلاد.

وأضافت الوزارة، في بيان، وفقاً لوكالة رويترز، أنّ الاتفاق وُقع خلال زيارة يقوم بها الرئيس التنفيذي لتوتال باتريك بويان.

وجاء في بيان صادر عن الوزارة أن الاتفاقية تهدف إلى تطوير قطاع النفط والطاقة في البلاد، خصوصاً في مشاريع الاستثمار الأمثل للغاز، والطاقة النظيفة والبنى التحتية وغيرها.

من جانبها قالت شركة توتال، أنها تتطلع لمزيد من التعاون والشراكة مع العراق، خصوصاً بعد التسهيلات، والتحسن الذي أحدثته الحكومة الحالية على عموم المناخ الاستثماري في العراق.

وكان العراق في شهر ديسمبر الماضي، قد بدأ مباحثات مع شركة توتال لاستثمار الغاز في حقلي المنصورية بمحافظة ديالى وعكاز.

وأكد الكاظمي، في بيان لرئاسة الوزراء أن “الحكومة ماضية قدما في تهيئة البيئة الصحية لعمل الشركات الاستثمارية العالمية الكبرى، والفرنسية منها على وجه الخصوص”.

ووفق التقديرات الرسمية فإن العراق يمتلك مخزوناً يقدر بنحو 13 تريليون قدم مكعبة من الغاز،  ويحترق منها  700 مليون قدم مكعبة نتيجة عدم الاستثمار الأمثل طيلة العقود الماضية.