تغيير حجم الخط ع ع ع

أدت الحكومة الليبية الجديدة، برئاسة عبد الحميد الدبيبة، اليمين الدستورية، أمام مجلس النواب في مدينة طبرق، التي يسيطر عليها مجرم الحرب الانقلابي خليفة حفتر، اليوم الإثنين.

وحسب محمد الرعيض، عضو مجلس النواب الليبي عن مدينة مصراتة، فإن “عدد النواب الموجودين فاق المائة نائب”.

وأضاف المسؤول الليبي أن “عددًا من سفراء الدول الأوروبية والعربية لدى ليبيا حاضرون في طبرق”.

يذكر أن هذه هي المرة الثانية التي يؤدي فيها الدبيبة والوزراء الجدد اليمين الدستورية، حيث إنهم أدوا اليمين في المحكمة العليا بطرابلس قبل أن يتوجهوا إلى طبرق، في وقت سابق اليوم الإثنين.

وقد منح مجلس النواب الليبي الثقة  للحكومة الجديدة، يوم الأربعاء الماضي،  بتأييد 132 عضوًا من أصل 133 حضروا جلسة التصويت.

جدير بالذكر أنه تم انتخاب محمد يونس المنفي على رأس السلطة الجديدة في 5 فبراير/ شباط الماضي، من قبل أعضاء ملتقى الحوار السياسي الليبي، برعاية أممية، كما انتخب موسى الكوني وعبد الله اللافي عضوين في المجلس، واختير عبد الحميد دبيبة رئيسًا للحكومة.