تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أعرب وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، إن بلاده مستعدة لإعادة دبلوماسييها إلى العاصمة الأفغانية كابل، شريطة ضمان الأمن واحترام حركة “طالبان” لحقوق الإنسان.

وقال ماس، أمس الخميس، “نحن مستعدون ليس فقط لتقديم المساعدة الإنسانية، لأن أفغانستان مهددة بكارثة إنسانية، ولكننا أيضًا على استعداد لتقديم المساعدة الإنمائية إذا تم استيفاء هذه الشروط: احترام حقوق الإنسان، والحكومة الشاملة، ورفض منح أراضي البلد إلى الإرهابيين”.

وأضاف: “نحن مستعدون أيضًا، إذا تمت تلبية هذه الشروط وضمان الظروف الأمنية، لتوفير حضور دبلوماسي في كابل مرة أخرى”.

ومع حلول مساء الثلاثاء، 31 أغسطس/ آب، فرضت “طالبان” سيطرتها على مطار “حامد كرزاي” بالعاصمة كابل، عقب انسحاب آخر الجنود الأمريكيين من الأراضي الأفغانية.