fbpx
Loading

الخارجية الإيرانية: شرط الحوار مع أمريكا وجود جدول أعمال يحقق نتائج ملموسة

بواسطة: | 2019-07-29T14:43:47+02:00 الإثنين - 29 يوليو 2019 - 2:43 م|الأوسمة: , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية “عباس موسوي” إن المحادثات بين إيران والولايات المتحدة ممكنة إذا استندت إلى جدول أعمال يمكن أن يؤدي إلى نتائج ملموسة لكن واشنطن لا تسعى للحوار.

وأضاف خلال مؤتمر صحفي نقلته قناة (برس تي في) على الهواء مباشرة، الإثنين: “يمكن إجراء الحوار والتفاوض عندما يكون لدينا جدول أعمال محدد وعندما يمكننا الخروج منها بنتائج ملموسة وعملية”.

وتابع “موسوي”: “لا يسعون للمحادثات. لا يسعون للحوار”.

واتفقت الدول الأطراف في الاتفاق النووي مع طهران، خلال محادثات أجرتها الأحد في فيينا، على عقد اجتماع لها على مستوى الوزراء، مؤكدة أن رفع العقوبات عن إيران جزء أساسي في الاتفاق.

واجتمع ممثلون عن كل من روسيا والصين وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وإيران، الأحد، في فيينا لمناقشة مسألة إنقاذ الاتفاق النووي، المبرم عام 2015 والذي يمر بأزمة معقدة عقب انسحاب الولايات المتحدة منه في 8 مايو/أيار 2018، وما تلاه من عقوبات أمريكية على الطرف الإيراني وإجراءات مضادة من قبل الجمهورية الإسلامية لخفض التزاماتها في إطار الصفقة، ردا على الخطوة الأمريكية وما تصفه طهران بعدم إيفاء الجهات الأوروبية بوعودها.

وتصاعدت التوترات في الخليج، لا سيما بين إيران والولايات المتحدة، بعدما اتهمت واشنطن طهران بالمسؤولية عن هجوم استهدف 6 ناقلات نفط في مايو/أيار، ويونيو/حزيران، وهو ما تنفيه طهران.


اترك تعليق