قام مجموعة من أعضاء مجلس الدولة في ليبيا بتقديم طعون أمام المحكمة ضد تعيين النائب العام الحالي.

يشار إلى أنه قد تقدم رئيس مجلس الدولة السابق، عبد الرحمن السويحلي ومعه أعضاء آخرون بطعن أمام المحكمة العليا ضد قرار تعيين المستشار الصديق الصور نائباً عاماً للبلاد من قبل البرلمان الليبي، واصفين الخطوة بأنها “غير دستورية” وأن النائب الحالي يمثل “عقيلة صالح ومعسكره”.

يذكر أنه في أول رد على الطعن في تعيين الصور، نظم أعضاء في النيابة وموظفون في مكتب المحامي العام وقفة احتجاجية أمام مجمع المحاكم والنيابات في مدينة مصراتة رفضاً لخطوة أعضاء مجلس الدولة، واصفين الأمر بأنه حملة ممنهجة تستهدف النيل من النائب العام بشكل خاص ومن الجهاز القضائي بصفة عامة.

من جهة أخرى، أعرب السويحلي عن استغرابه من موقف أعضاء النيابة من الدفاع عن الصور، مؤكداً أن قرار تعيينه من قبل مجلس النواب “غير دستوري” وأنه مستمر هو وزملاؤه في مقاضاته والطعن في تعيينه أمام المحاكم.

جدير بالذكر أنه طبقاً للإعلان الدستوري في ليبيا فإن تعيين النائب العام هو من اختصاص السلطة التشريعية الممثلة في مجلس النواب بالتشاور مع المجلس الأعلى للدولة وأن يتم انتخابه من بين أعضاء المجلس الأعلى للقضاء.

اقرأ أيضاً : التايمز: تزايد عدد المهاجرين المصريين إلى إيطاليا من شرق ليبيا