تغيير حجم الخط ع ع ع

 

طالب الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية، نبيل أبو ردينة، الإدارة الأمريكية، اليوم الأحد “بالتدخل السريع منعًا لسياسة الاستفزازات والتصعيد الذي تحاول الحكومة الإسرائيلية جر المنطقة إليه من جديد”.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية الفلسطينية (وفا) عن أبو ردينة تحذيره “من مغبة العودة إلى مربع التصعيد والتوتر، من خلال عودة اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى المبارك، واستمرار حصار حي الشيخ جراح، وسياسة الاعتقالات المستمرة ضد أبناء شعبنا”.

كذلك حمل المسؤول الفلسطيني حكومة الاحتلال الإسرائيلي “مسؤولية تخريب جهود وقف العدوان، خاصة جهود الإدارة الأمريكية، وجهود مصر الشقيقة المستمرة مع الأطراف كافة لتثبيت وقف العدوان، والإعداد لإعادة إعمار قطاع غزة مع المجتمع الدولي والإدارة الأميركية”.

 وأضاف أن “المعركة الأساسية كانت في القدس وما زالت مستمرة، والاحتلال ما زال يستمر في دعم المتطرفين، متحديًا الجهود العربية والدولية التي بذلت لوقف العدوان”.

يذكر أن دائرة الأوقاف الإسلامية في فلسطين قد قالت إن عشرات المستوطنين اقتحموا المسجد الأقصى المبارك، صباح الأحد، تحت حراسة مشددة من شرطة الاحتلال.