fbpx
Loading

الرئيس العراقي يؤكد رعاية بلاده لمحادثات بين السعودية وإيران

بواسطة: | 2021-05-07T13:14:55+02:00 الجمعة - 7 مايو 2021 - 1:14 م|الأوسمة: , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أكد الرئيس العراقي، برهم صالح، التقارير الأخيرة التي تفيد بأن بلاده رَعَتْ أكثر من جولة محادثات بين السعودية وإيران.

 

وكشف ذلك صالح، أمس، خلال مقابلة بُثت مباشرة على الإنترنت مع مركز بيروت البحثي، واصفًا المحادثات الجارية بأنها “مهمة وإيجابية”، لكنه لم يقدم مزيدًا من التفاصيل.

 

ونفى مسؤول سعودي كبير، الشهر الماضي، إجراء بغداد محادثات سرية بين الخصمين الإقليميين، رغم أن وزارة الخارجية الإيرانية قالت إنها ترحب بوساطة العراق في مساعدتها على إصلاح العلاقات مع دول الخليج العربية. كما أكد ذلك سفير إيران في بغداد، إيراج مسجدي.

 

وأعلن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، الاثنين الماضي، أن الجمهورية الإسلامية مستعدة لإجراء محادثات مع الرياض “على أي مستوى وبأي شكل”، وذلك في أعقاب تصريح ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان في مقابلة أن المملكة ترغب في إقامة علاقة “جيدة” مع إيران كدولة مجاورة.

 

وقطعت إيران والسعودية العلاقات الدبلوماسية في عام 2016 بعد أن أعدمت الرياض رجل الدين الشيعي والناشط السعودي البارز، نمر باقر النمر، مما أثار احتجاجات حاشدة محليًا في مدينة القطيف بالمنطقة الشرقية وفي إيران. حيث قامت مجموعة من المحتجين بأعمال نهب وإشعال النار في السفارة السعودية في طهران. 

 

كما انخرط كلا البلدين في العديد من الحروب بالوكالة في المنطقة مع تنافس على أساس الأيديولوجيات الطائفية المتنافسة والدوافع الجيوسياسية.

 


اترك تعليق