تغيير حجم الخط ع ع ع

 

قال الرئيس اللبناني ميشال عون، اليوم الأربعاء، إن الاستشارات النيابية لتسمية رئيس وزراء جديد مكلف بتشكيل الحكومة ستُقام في موعدها، عقب اعتذار رئيس تيار “المستقبل” سعد الحريري عن المهمة.

ومن المقرر إجراء الاستشارات النيابية الملزمة، الاثنين القادم.

وحُدد جدول مواعيد الاستشارات في هذا اليوم للكتل والنواب المستقلين لتسمية رئيس حكومة جديد، وفق بيان أصدرته الرئاسة اللبنانية، الاثنين الماضي.

وكتب عون، الأربعاء، في حسابه الرسمي على “تويتر”: “حسماً لأي اجتهاد أو إيحاء، فإن الاستشارات النيابية ستجرى في موعدها”.

وأتبع: “أي طلب محتمل لتأجيلها يجب أن يكون مبررا ومعللا”.

و أعلن الحريري، الخميس الماضي، اعتذاره عن عدم تشكيل الحكومة، بعدما تقدم الأربعاء بتشكيلة وزارية ثانية إلى رئيس الجمهورية ميشال عون، لكن الأخير طلب تعديلا بالوزارات وتوزيعها الطائفي، وهو ما رفضه الحريري.