fbpx
Loading

السفير الفرنسي بالقاهرة: مصر ستشهد أوضاع صعبة الأسابيع القادمة بسبب كورونا

بواسطة: | 2020-03-20T12:57:20+02:00 الجمعة - 20 مارس 2020 - 12:57 م|الأوسمة: , , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

صرح السفير الفرنسي بالقاهرة، ستيفان روماتيه، إن مصر ستشهد أوضاعًا صعبا خلال الأسابيع المقبلة، بعد انتشار فيروس “كورونا” في البلاد وارتفاع حالات الوفاة والإصابة تباعًا.

وذلك وفقًا لرسالة فيديو مصور نشرها الحساب الرسمي للسفارة الفرنسية مساء الخميس على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.

وفي رسالته، خاطب السفير الرعايا الفرنسيين في القاهرة: “سأقولها بصراحة، الوضع في مصر سيكون صعبا خلال الأسابيع المقبلة”.

وأضاف: “علينا الاستعداد، مصر ستواجه عزلة على غرار بقية دول العالم مع تفشي كورونا”.

وتأتي رسالة السفير الفرنسي مع إعلان وزارة الصحة المصرية ارتفاع إصابات كورونا في البلاد إلى 256، بينهم 7 وفيات.

واعتبر روماتيه أن الإمكانات الصحية في مصر تواجه “تحد صعب” مع زيادة عدد الإصابات.

وأوضح أن أولوية بلاده الحالية تتمثل في إجلاء رعاياها الذين يزالون في مصر، دون إشارة إلى عددهم أو خطة إجلائهم.

وأثارت تصريحات السفير الفرنسي حالة من الجدل على منصات التواصل الاجتماعي بين مهاجمين، وآخرين أعربوا عن تخوفهم من تفشي كورونا.

وحتى صباح الجمعة، أصاب كورونا أكثر من 246 ألفا في 182 بلدا وإقليما بينهم أكثر من 10 آلاف وفاة، أغلبهم في الصين وإيطاليا وإيران وإسبانيا وكوريا الجنوبية وألمانيا وفرنسا والولايات المتحدة.

وأجبر انتشار الفيروس على نطاق عالمي دولا عديدة على إغلاق حدودها، وتعليق الرحلات الجوية، وإلغاء فعاليات عديدة، ومنع التجمعات، بما فيها صلوات الجمعة والجماعة.

 


اترك تعليق