تغيير حجم الخط ع ع ع

دعت السودانُ الاتحادَ الإفريقيَّ إلى دفع إثيوبيا لوقف إي إجراءات أحادية الجانب فيما يتعلق بالملء الثاني لسد النهضة.

أتى ذلك في رسالة بعثها رئيس الحكومة السوداني، عبد الله حمدوك، إلى رئيس جزر القمر، غزالي عثماني، الذي تمثل بلاده دول الشرق الإفريقي في مجلس الاتحاد الإفريقي، الراعي الحالي لمفاوضات سد النهضة، وفق ما أوردته وكالة السودان للأنباء.

وأضافت الوكالة، أن وزيرة الخارجية السودانية، مريم الصادق المهدي، نقلت الرسالة إلى رئيس جزر القمر في عاصمة بلاده، موروني.

وجاء في الرسالة تأكيد على “ضرورة أن يلعب الاتحاد الافريقي دورًا في حث إثيوبيا على وقف أي إجراءات أحادية في ملء بحيرة السـد”، وفق الوكالة.

من جانبه، صرح عثماني بأن بلاده “ستجري اتصالات واسعة في الاتحاد لإعمال الحكمة الإفريقية في الوصول إلى اتفاق حول سد النهضة”.