تغيير حجم الخط ع ع ع

 

كشف حاكم إقليم دارفور بالسودان، مني أركو مناوي، عن توافق بين رئيس مجلس السيادة في البلاد، عبد الفتاح البرهان، ورئيس مجلس الوزراء، عبد الله حمدوك، على حل مجلسيهما.

وأضاف المسؤول السوداني: “توافق البرهان وحمدوك على حل المجلسين، كانت هنالك عدة اجتماعات لحل الأزمة السودانية”.

ويعد “مناوي” أحد قيادات تيار “الميثاق الوطني للحرية والتغيير”، الذي يعتصم أنصاره منذ أيام، أمام القصر الجمهوري في الخرطوم، للمطالبة إصلاح الحكومة والأجهزة العدلية ودعم لجنة تفكيك “نظام 30 يونيو”.

ولم يصدر تعليق رسمي حتى الآن، سواء من مجلس السيادة أو من مجلس الوزراء، كما أن الخطوة القادمة ما زالت غير واضحة بعد.

ويتزايد التوتر بين المكون العسكري والمكون المدني داخل السلطة الانتقالية في السودان، منذ عدة أسابيع. 

حيث اتهم الجيش السوداني أحزابًا في البلاد ”برفض التوافق الوطني والعودة لمنصة تأسيس الثورة”.

وفي المقابل، تطالب القوى المدنية بإعادة هيكلة الجيش السوداني، بعد الانقلاب الفاشل، الذي حدث في وقت مبكر من صباح الثلاثاء 21 سبتمبر/أيلول الماضي.