تغيير حجم الخط ع ع ع

تعرض الرئيس المصري “عبدالفتاح السيسي”، لسخرية واسعة من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، بعد توجيهه رسالة تهنئة إلى والدته (المتوفاة) بمناسبة عيد الأم الذي يحل في 21 مارس/آذار من كل عام.

فى عيد الأم، أتوجه بأغلى مشاعر الإنسانية إلى كل من ضحت وأعطت وتفانت، وكانت رمزًا للحكمة والصبر والإيمان والعطاء، من…

Publiée par ‎AbdelFattah Elsisi – عبد الفتاح السيسي‎ sur Samedi 21 mars 2020

وكان “السيسي” قد كتب على صفحته الرسمية على موقع “فيسبوك”: “فى عيد الأم، أتوجه بأغلى مشاعر الإنسانية إلى كل من ضحت وأعطت وتفانت، وكانت رمزًا للحكمة والصبر والإيمان والعطاء، من كافحت وكانت سندا وعونا، إلى من ندين لها بما غرسته فى قلوب أبنائها من خير ومحبة ورحمة وتسامح، إلى أمى.. التي أدعو الله لها بالمغفرة والرحمة”.

الأمر الذي أثار سخرية العديد، حيث ذكّروا “السيسي” بأنه ترك جثمانها عدة أيام في ثلاجة المستشفى دون أن يدفنها أو يعلن خبر وفاتها حتى يستكمل احتفالات افتتاح تفريعة قناة السويس الجديدة، وقام بدفنها في وقت لاحق بعدها.

واعتبر مغردون أن تلك التدوينة ما هي إلا كلمات من “السيسي” يغازل بها مشاعر الأمهات، دون أن يكون لها أي أثر حقيقي.