تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أجرى قائد الانقلاب المصري عبد الفتاح السيسي مكالمة هاتفية يوم الأحد مع نظيره الصهيوني لتهنئته على توليه منصبه.

ناقش عبد الفتاح السيسي وإسحاق هرتسوغ القضايا والمصالح الثنائية بين البلدين إلى جانب الجهود المبذولة لإحياء عملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، وفقا لبيان صادر عن الرئاسة المصرية.

وجاءت الدعوة في أعقاب قمة استمرت يومين ناقش فيها قادة مصر وفلسطين والأردن عملية السلام ، التي علقت منذ عام 2014.

وكتب هرتسوغ على تويتر: “شكرت الرئيس المصري على دوره الهام في تحقيق الاستقرار والسلام في المنطقة واتفقنا على مواصلة اتصالاتنا”.

وأدى هرتسوغ، 61 عاما، اليمين الدستورية في 7 يوليو كالرئيس الحادي عشر لإسرائيل لولاية مدتها سبع سنوات، خلفا لروفين ريفلين.

ويوم الأربعاء، قالت قناة كان نيوز الإسرائيلية إن اجتماعا سيعقد قريبا بين رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت والسيسي في منتجع شرم الشيخ في شبه جزيرة سيناء، لكن الجانب المصري لم يؤكد التقرير بعد.

في عام 1979 ، وقعت مصر وإسرائيل معاهدة سلام في واشنطن في أعقاب اتفاقات كامب ديفيد في عام 1978 ، مما أنهى الصراع العسكري بين البلدين وإطلاق علاقات دائمة ومستقرة.