تغيير حجم الخط ع ع ع

 

صرح سليمان العمراني، نائب الأمين العام لحزب العدالة والتنمية قائد الائتلاف الحكومي في المغرب، أن “القضية الفلسطينية قضية وطنية للمملكة”.

جاء ذلك في معرض رده على القائم بأعمال مكتب الاتصال الإسرائيلي بالرباط، ديفيد غوفرين، الذي كتب في تغريدة على حسابه في تويتر، الثلاثاء “أثارني تصريح رئيس الوزراء المغربي السيد العثماني الذي أيد وهنأ تنظيمات حماس والجهاد الإسلامي الإرهابية المدعومة من إيران”.

وقال العمراني في لقاء صحفي نظمه حزب العدالة والتنمية، مساء الجمعة: “سعدنا بالانتصار الباهر للمقاومة الفلسطينية بالقدر الذي سعدنا بالإجماع المغربي في رفض بعض الرعونات الدبلوماسية التي تجاوزت منطق القواعد الدبلوماسية”.

وأضاف أن ممثل دولة الاحتلال بالرباط، “أدخل أنفه فيما لا يعنيه وفيما ليس له، وقد كان جواب المغاربة واحدا انتصارًا لمؤسساتنا وقضايانا”.

كذلك عبر العمراني عن سعادة حزبه “آل إليه الصراع والإجرام الصهيوني في غزة وفي القدس وفي كل مناطق فلسطين وسعدنا بالانتصار الباهر للمقاومة الفلسطينية”.

وأكد أن القضية الفلسطينية هي قضية وطنية، والمملكة المغربية كانت وستبقى تقدم الدعم الضروري والممكن للفلسطينيين”، مضيفًا أن ما قامت به المملكة في المرحلة الأخيرة “عنوان جديد متجدد للدعم المغربي المتواصل الذي لا حد له”.

جدير بالذكر أنه في 22 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، وقّعت المغرب على اتفاق تطبيع مع الكيان الصهيوني، خلال أول زيارة لوفد رسمي من دولة الاحتلال إلى العاصمة المغربية، الرباط.