تغيير حجم الخط ع ع ع

حققت الكتلة الإسلامية التابعة  لحركة “حماس” الطلابية، في جامعة بيرزيت في الضفة الغربية، الفوز بانتخابات اتحاد الطلبة.

وحصلت كتلة “الوفاء الإسلامية”، على 5 آلاف و68 صوتًا، ما يعادل 28 مقعدا (من أصل 51)، فيما حصلت كتلة “الشبيبة” الذراع الطلابي لحركة “فتح” على 3 آلاف و379 صوتًا، وهو ما يعادل 18 مقعدًا.

وحصل “القطب الديمقراطي”، الجناح الطلابي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، على 888 صوتا، ما يعادل 5 مقاعد. وتنافست في الانتخابات خمس كتل طلابية، هي: “الوفاء”، الشبيبة”، “القطب الديمقراطي”، و”الوحدة الطلابية” و”اتحاد الطلبة التقدمية”.

ولم تتمكن كتلتا “الوحدة الطلابية” و”اتحاد الطلبة التقدمية” من الحصول على أي مقعد. وفي 2019، حصلت كل من كتلة “الوفاء الإسلامية” وكتلة “الشبيبة” على 23 مقعدًا.

وقالت حركة “حماس”، في بيان، إن “هذا الإنجاز المقدر لأبناء الكتلة الإسلامية يأتي رغم التحديات الكبيرة، وخاصة الاستهداف الصهيوني المركز بالحظر والاعتقال والملاحقة ومنع الأنشطة، إضافة إلى التضييق والملاحقة من الأجهزة الأمنية، التي تعزز أجواء الترهيب والعنف وغياب الحريات العامة”.

وكانت قوات الاحتلال، اعتقلت أمس الثلاثاء، كافة الطلبة المحسوبين على كتلة حماس، المشاركين في المناظرة التي تعقد بصورة سنوية في الجامعة، والتي باتت تقليدا يميزها، يستعرض فيه الطلبة برامجهم الانتخابية، وتدور فيه سجالات حول المواقف السياسية للحركات التي يمثلها الطلبة.

ويأتي الفوز رغم اعتقالات الاحتلال للقيادات الطلابية لحركة حماس، وإرسال رسائل التهديد لأولياء الأمور لمنعهم أبنائهم من التصويت للكتلة الإسلامية.

اقرأ أيضًا: دعمًا لفلسطين.. مفتي روسيا يستقبل وفدًا من حركة حماس