تغيير حجم الخط ع ع ع

 

كتبت السفارة الأمريكية في ليبيا سلسلة تغريدات على تويتر، الثلاثاء، أعلنت فيها أن سفير بلادها ومبعوثها لدى ليبيا، ريتشارد نورلاند، يزور العاصمة المصرية، القاهرة، يومي 11 و12 أغسطس/ آب الجاري، للقاء مجرم الحرب، خليفة حفتر، ومسؤولين مصريين.

ووفق السفارة، فإن اللقاء يأتي “في إطار الجهود الأمريكية لدعم الانتخابات البرلمانية والرئاسية الليبية المقررة في ديسمبر / كانون الأول المقبل”.

وأضافت السفارة أنه “على غرار الاتصالات الأخيرة مع الشخصيات الليبية الرئيسية، يواصل السفير نورلاند التركيز على الضرورة الملحة لدعم التسويات الصعبة اللازمة لإيجاد القاعدة الدستورية والإطار القانوني المطلوب الآن من أجل إجراء الانتخابات في 24 ديسمبر”.

وأردفت: “الولايات المتحدة تدعم حق الشعب الليبي في اختيار قادته من خلال عملية ديمقراطية حرة ونزيهة وتدعو الشخصيات الرئيسية إلى استخدام نفوذها في هذه المرحلة الحاسمة للقيام بما هو أفضل لجميع الليبيين”.

ومن المقرر عقد انتخابات برلمانية ورئاسية في 24 ديسمبر/ كانون الأول المقبل، إلا أن حفتر ما يزال يتصرف بمعزل عن الحكومة الشرعية ويتمرد على القانون والاتفاقات الليبية.