تغيير حجم الخط ع ع ع

اختار تحالف المعارضة في ماليزيا، “الأحد” 7 يناير، رئيس الوزراء السابق، “مهاتير محمد” (92 عاما)، مرشحا لرئاسة الوزراء في الانتخابات العامة، التي يجب الدعوة لها بحلول أغسطس المقبل.

ويعد “مهاتير محمد” أكبر تهديد لرئيس الوزراء “نجيب عبد الرزاق”، الذي يواجه اتهامات بالفساد في ظل بقاء “أنور إبراهيم” في السجن، وهو أكثر زعيم معارض يتمتع بشعبية في البلاد.

واكتسب “مهاتير” – خلال فترة رئاسته للوزراء التي امتدت 22 عاما- سمعة بأنه رجل متسلط، وجاد لا وقت لديه للمعارضين الذين يدافعون عن قيم ليبرالية.

ويمثل التحالف بين “مهاتير” و”أنور” وتأييد كل منهما للآخر، تحولا عن الخصومة المريرة بينهما، والتي شكلت المشهد السياسي الماليزي طوال نحو عقدين.