fbpx
Loading

المغرب.. العثماني ينفي استقالة وزير جراء زيارة محتملة لدولة الاحتلال

بواسطة: | 2021-02-28T14:13:51+02:00 الأحد - 28 فبراير 2021 - 2:13 م|الأوسمة: , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

نفى رئيس الوزراء المغربي، سعد الدين العثماني، أن تكون استقالة وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان والعلاقات مع البرلمان، مصطفى الرميد، مرتبطة بما تم تداوله عن زيارة مرتقبة من وفد حكومي مغربي إلى دولة الاحتلال.

وبحسب ما نشرته الصفحة الرسمية لحزب “العدالة والتنمية”، الذي يقود الائتلاف الحكومي بالمغرب، فإن نفي العثماني أتى في كلمته خلال افتتاح لقاء للجنة الوطنية للحزب.

وقال العثماني: “لا صحة للأخبار المتداولة، التي أرجعت سبب استقالة وزير في الحكومة إلى زيارة وفد حكومي لإسرائيل”.

وأضاف: “ما أشيع عن أن استقالة الرميد مرتبطة بقرار زيارة وفد حكومي بقيادة رئيس الحكومة لدولة الاحتلال مجرد كذب وافتراء”.

يذكر أن الرميد -وهو أحد أبرز قيادات الحزب- قد قدم استقالته، الجمعة الماضية، لـ”دواع صحية”. وبحسب إعلام مغربي، فإن “الرميد” قد أجرى، أمس السبت، عملية جراحية كللت بالنجاح.

وفي السياق ذاته، صرحت مصادر حزبية لوكالة الأناضول التركية، أنه “ليس هناك أي زيارة مرتقبة لوفد حكومي مغربي لإسرائيل، بخلاف ما قد يفهم من كلام العثماني”.

وفي 22 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، وقّع سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة المغربية، وأمين عام حزب العدالة والتنمية، على اتفاق تطبيع بين المغرب والكيان الصهيوني، خلال أول زيارة لوفد رسمي من دولة الاحتلال إلى العاصمة المغربية، الرباط.


اترك تعليق